تتساءل دوما ما الدي يجعلك مثيرا في عين شريكك؟ هل هي جاذبية جسمك التي تلفت انتباه الآخر؟ هناك اعتقاد شائع بأن الإثارة مرتبطة بالشكل الخارج...

تعرف علمياً على أشياء مثيرة ستجعلك أكثر جاذبية في عين شريك حياتك

تتساءل دوما ما الدي يجعلك مثيرا في عين شريكك؟ هل هي جاذبية جسمك التي تلفت انتباه الآخر؟ هناك اعتقاد شائع بأن الإثارة مرتبطة بالشكل الخارجي فقط وهدا زعم خاطئ !
الشجاعة، الروح المرحة، غرابة التصرفات وصفات آخري في شخصية الفرد تجعله أيضا أكثر جاذبية بنظر الآخر. وهذا ما سأثبته لك علميا في هدا المقال عبر التركيز على حالات تمنحك جاذبية أكثر.

إذا كنت مرحا فاعلم أنك محط أنظار أكيد :

إن كان عليك تقييم أكثر معالمك جاذبية، فبالتأكيد ستفكر أولا بشكلك الخارجي، صحيح؟ ولكن ماذا لو قيل لك أن كونك طريف هو أكثر جذبا للجنس الآخر؟ قد لا تشعر بأنك "مثير" حين تمازح من حولك، لكن الطرافة مستحبة إلى حد بعيد، ويكفي أن هناك دراسات علمية تثبت ذلك. فقد أثبتت دراسة ميدانية أن النساء يجدن الرجال المرحين أكثر جاذبية لأنه من صفات الذكاء. إذا لم تكون من هذا النوع المرح، فلا تقلق هناك أمور أخرى قد تشحذ قوة جذبك.

لا تستغرب إن كانت غرابة أطوارك تلفت انتباه الآخر:

هل أنت شخص يفضل أن يتأقلم ويتغير ليشبه الجميع، أم أنك تحب أن تكون مختلفا وفخورا بغرابتك؟
وفقا لدراسة أسترالية قادها المعالج النفساني "ماثيو هورنسي" من جامعة "كوينزلاند"، النساء كما الرجال يفضلون الشركاء "غير النمطيين والمثاليين". هده الدراسة تتعارض مع " الاعتقاد الشائع أن الرجال يفضلون المرأة المستسلمة، المتضعة، المهزومة والمريحة".
إذاً، لا تكثرمن الحسابات عند كل تصرف تقدم عليه أو كلمة تقولها، فمن شأن هذه الحسابات أن تجعل أسهمك غير ذات قيمة في بورصة الجنس الآخر.

لا تكون بأفضل حال عندما تفقد الثقة بنفسك:

علما أن النساء يجدن الرجال الطريفين أكثر جذبا، ولكن وفقا لدراسة علمية من "جامعة بريتيش كولومبيا" الرجال المرحين المسرورين أقل إثارة من أولئك الذين يكثرون من العبوس والقنوط والتجهم.
وقد شاركت في هذه الدراسة مجموعة من النساء طلب منهن تقييم مجموعة من الصور بحسب إثارتها، وتظهر هذه الصور رجالاً بملامح مختلفة، وتتغير تعابير وجههم من السرور والبهجة إلى التجهم والتبختر.

وقد أعطت هاته النساء علامات أكثر للصور التي تظهر رجالا عبوسين، مختالين ومتباهين. على الأقل، تفسر هذه النتيجة التوجه الحالي الذي يظهر انجذاب النساء للرجال الذين يتقمصون شخصية متبخترة فخورة مثل شخصيتي "ادوارد كولن" و "جيمس دينز".
لا تتسرع في تغيير سلوكك وتعابير وجهك لتصبح عبوساً، فهذه الدراسة ترتكز على الانطباعات الأولية التي تتركها الصور والملامح في نفسيات النساء، وذلك حسب أحد الباحثين المشاركين في الدراسة. فقد أكد أن النساء المستجوبات لم يُسألن عما إذا كن يعتقدن أن الصور تظهر شريك حياة محتمل أم لا، فقد ركز الباحثون فقط على الإثارة الجسدية للصور المعروضة.



0 comments:

Powered by Blogger.